:: الفنان فادي الرفاعي: ما واجهته هو أنني فنان في بداية مشواره الفني وهناك بعض المخرجين لا يعرفونني :: لم يرفع يده في مجلس الأمن ضد سوريا - فاستدعته بلاده ومن ثم مات مهموما :: بثينة شعبان: دعوة ترامب إن صحت فهي ظاهرة غريبة في العلاقات الدولية :: الرئيس الأسد يتلقى اتصالاً هاتفياً من الرئيس الإيراني حسن روحاني :: الرئيس الأسد لوفد من المشاركين في مؤتمر وحدة الأمة: السلاح الأساسي الذي يستخدمه أعداؤنا هو بث الفرقة وتعزيز التطرف :: الرئيس بشار الأسد يصدر المرسوم رقم 142 لعام 2018 :: تكريم الاعلامية علا عادل خدوج :: مرسوما بتعيين القاضي عبد الناصر خالد الشللي رئيسا لمجلس الدولة :: وزير الخارجية وليد المعلم يصل إلى مسقط :: الرئيس بشار الاسد على خطوط النار مع ابطال الحيش العربي السوري في الغوطة الشرقية :: العرض الأول للفيلم السوري " رجل الثورة " :: نشر الفنان محمد خير الدين جراح صورة له على صفحته الشخصية مع اللاعب الدولي السابق عبدالسلام سمان :: الرئيس #الأسد خلال استقباله اليوم مبعوث رئيس الوزراء العراقي فالح #الفياض مستشار الأمن الوطني العراقي، الذي نقل رسالة شفوية لسيادته من رئيس الوزراء حيدر #العبادي. :: ماسبب اعتذار الفنان وليد توفيق :: جولة لـ محافظ حمص على المدينة القديمة بعد إعادة تأهيلها وعودة الحياة إليها ::


الجمعة, 26 كانون2/يناير 2018 21:08

أسرار وخفايا عـــداد التاكســـي

قييم هذا الموضوع
(0 صوت)

مشكلة عداد التاكسي تعد من أهم ملفات الفساد في الوقت الحالي, خصوصا ً مع فقدان المراقبة والمحاسبة.

كلنا نعلم مع كل زيادة راتب يكون هناك زيادة بسعر البنزين وبالتالي هناك زيادة بأجرة التاكسي. تبقى الأمور معلقة قد تكون شهور أو أقل ريثما يكون هناك تعديل على عدادات التاكسي. بالإضافة الى إجبار كل السائقين على شراء وتعديل العدادات وهذا يدر أرباح كبيرة على خزينة الدولة وكلنا مع ذلك لا ضده.

ولكن عندما تصبح جيوب المواطن بين فكي العداد وأصحاب التاكسي . يتطلب منا الوقوف عنده , كلامنا موجه الى أصحاب الأمر المعنية بمراقبة التاكسي وهل يتم تشغيل العدادات مع العلم أن البعض يلجأ الى تشغيل العداد نوع من الحيلة لأكثر.

نتمنى أن يصل صوتنا الى من يهمه الأمر شكرا ً لتفهمكم الأمر...

اضف تعليق

إعلانات المجلة انقر التالي لترى إعلانك

استطلاع الرأي

الى أين تتجه الأمور بين الولايات المتحدة - روسيا
 

تابعونا على :

تابعونا على فيس بوك

البحث في الأرشيف

النشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني للاشتراك


السابق التالي