:: سورية تحرز ميدالية فضية و خمس شهادات تقدير عبر فريق الأولمبياد العلمي السوري المُشارك في الأولمبياد العالمي للرياضيات في البرازيل :: ماوراء الحجاب أسرار وخفايا لأمراء وأميرات السعودية :: الرئيس الأسد يستقبل السفراء الجدد بعد أدائهم اليمين القانونية :: افتتاح معرض الكتاب المتنقل في مركز ثقافي عين الشرقية :: الرئيس الأسد يستقبل اليوم السيدة آمنة الشماط رئيس الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش.. :: رئيس الوزراء يوجه السادة الوزراء للتعاون مع وسائل الإعلام ( العامة والخاصة ) :: السيد نصر الله: الانتصار في الموصل تاريخي وما جرى في العراق يرتبط بمصير الأمة :: الرئيس الأسد يستقبل اليوم مجموعة من وجهاء مدينة حماة وممثلين عن فعالياتها الأهلية والمدنية، من مختلف القطاعات الاجتماعية والشعبية والثقافية :: استقبال الرئيس الأسد لوفد بطريركية الروم الملكيين الكاثوليك اليوم.. :: المهندس خميس في ملتقى الاستثمار السورى الأول: تحسين بيئة الاستثمار شرط لازم لنجاح المشاريع والرؤى الاستثمارية :: المقداد: الجيش وحلفاؤه يتقدمون والمصالحات تنجز في مناطق كثيرة :: سامر كابرو يطلق أغنية جديدة :: الرئيس الأسد يؤدي الآن صلاة عيدالفطر السعيد في جامع النوري بمدينة حماه :: يستعد الفنان السوري هيثم دسوقي لإطلاق أغنيته المنفردة الثالثة والتي تحمل عنوان " بعتيلي صورة :: صرافات التجاري في الخدمة خلال عطلة العيد ::


أخبار عاجلة

السبت, 31 تشرين1/أكتوير 2015 10:48

أول امرأة "معدلة جينيا" في العالم

قييم هذا الموضوع
(0 صوت)

اصبحت الأمريكية اليزابيث بيريش أول امرأة في العالم "معدلة جينيا" بناء على رغبتها الشخصية، لتبقى دائمة الشباب.

قبل شهر تقريبا بدأ علماء الوراثة بتجربة علمية فريدة، حيث حقنوا في وريد هذه المرأة مواد جينية محدثة، بهدف جعلها تتوغل في خلايا الجسم وتحافظ على شباب دائم لهذه المرأة. وينوي العلماء من خلال هذه التجربة التوصل إلى علاج يؤمن ديمومة الشباب.

ويقول الخبراء إن هذه العملية تجرب على جسم إنسان، وقد تتسبب في ظهور أعراض جانبية غير معروفة بعد، وهذا ما يقلقهم جدا.

أما بيريش نفسها فتقول ردا على أسئلة الصحفيين بأنها مستعدة لمواجهة جميع الأعراض الجانبية التي قد تظهر بعد هذه العملية. وقالت "في جميع الأحوال إذا لم أشارك في هذه التجربة، فسوف أموت من أمراض الشيخوخة. ولكن إذا نجحت التجربة فإنها ستساعد على إنقاذ حياة الملايين". واعترفت بيريش بأن أقاربها وأصدقاءها وقفوا إلى جانبها في إقدامها على إجراء هذه العملية.

وتضيف "المسنون في تكاثر، وهؤلاء يمكنهم أن يكونوا أصحاء وأقوياء وقادرين على الاعتناء بأنفسهم بدلا من الرقود في دور العجزة واستخدام كراسي ذوي الاحتياجات الخاصة".

اضف تعليق

إعلانات المجلة انقر التالي لترى إعلانك

أكاسيا مطعم وكافيتيريا

استطلاع الرأي

الى أين تتجه الأمور بين الولايات المتحدة - روسيا
 

تابعونا على :

تابعونا على فيس بوك

البحث في الأرشيف

النشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني للاشتراك


معجنات وحلويات راميتا Ramita

 

السابق التالي