:: لقاء قمة بين الرئيسين الأسد وبوتين في سوتشي.. مباحثات مكثفة حول التعاون المثمر في مكافحة الإرهاب ومستجدات العملية السياسية :: السيدة أسماء الأسد تستقبل والدة الشهداء سعد وعبد القادر وزكريا شيخ سعدية وشقيقتهم من محافظة حلب :: وفد أردني في دمشق: سوريا بوابتنا إلى أوروبا والحرب أضرت باقتصادنا :: السيدة أسماء الأسد تحضر الحفل الختامي لبرنامج تكوين لريادة الأعمال الذي أطلقه بنك البركة سورية بالشراكة مع عدد من الجمعيات والمبادرات :: احتفلت الفنانة إليسا بمناسبة الانتهاء من تسجيل ألبومها الجديد :: كيم كارداشيان تتواسط لإخراج جدتها ماري جونسون من السجن.. :: محاضرة بعنوان حلم مقدسي للدكتورة المهندسة ريم عبد الغني :: الرئيس الأسد خلال استقباله مع السيدة أسماء -عشية ذكرى مجزرة الأرمن - مجموعة من ممثلي المجتمع الأهلي من الطائفة الأرمنية في حلب :: تحت شعار سوا من أجل وطن عزيز معافى وطبيب مميز افتتاح الملتقى بمشفى تشرين الجامعي :: الفنان فادي الرفاعي: ما واجهته هو أنني فنان في بداية مشواره الفني وهناك بعض المخرجين لا يعرفونني :: لم يرفع يده في مجلس الأمن ضد سوريا - فاستدعته بلاده ومن ثم مات مهموما :: بثينة شعبان: دعوة ترامب إن صحت فهي ظاهرة غريبة في العلاقات الدولية :: الرئيس الأسد يتلقى اتصالاً هاتفياً من الرئيس الإيراني حسن روحاني :: الرئيس الأسد لوفد من المشاركين في مؤتمر وحدة الأمة: السلاح الأساسي الذي يستخدمه أعداؤنا هو بث الفرقة وتعزيز التطرف :: الرئيس بشار الأسد يصدر المرسوم رقم 142 لعام 2018 ::


الخميس, 19 تشرين2/نوفمبر 2015 06:26

الشركة العامة للصرف الصحي بحمص تقديم الخدمات للمواطنين خلال الأزمة لم يتوقف

قييم هذا الموضوع
(0 صوت)

الشركة العامة للصرف الصحي بحمص تقديم الخدمات للمواطنين خلال الأزمة لم يتوقف...عيسى شحادة

تقوم الشركة العامة للصرف الصحي بحمص بصيانة واستثمار شبكة الصرف الصحي في المدينة والبالغ طولها ( 1200كم ) بالإضافة إلى تشغيل محطات المعالجة وأهمها محطة معالجة  مياه مجاري مدينة حمص, قدمت الحكومة خلال السنوات الماضية الدعم المادي اللازم لصيانة واستبدال أجزاء الشبكة التي تعاني من سوء التصريف لدرء السيول واستيعاب الغزارات الناتجة عن التزايد السكاني.

نتيجة لهذا الدعم تحققت رسالة الشركة بتقديم أفضل خدمة صرف صحي للمواطن واكتسبت الشركة ثقة المواطنين من خلال السرعة والنوعية وحسن التعامل والتعاون مع لجان الأحياء والجهات العامة وعلى رأسها مجلس مدينة حمص.

خلال الأزمة لم تتوقف الشركة عن تقديم الخدمات للمواطنين بل زادت وتيرتها من خلال تجاوز الكثير من الإجراءات الإدارية حيث تم توزيع الكوادر البشرية والآلية بما يتناسب مع توزع المواطنين والشوارع الآمنة حيث تعرضت هذه الكوادر لأضرار أبرزها استشهاد بعض العاملين وسرقة الآليات.

وبفضل هذه الإجراءات ووعي العاملين للمهام الموكلة إليهم استطاعت الشركة المحافظة على السوية المطلوبة في تقديم الخدمات للمواطنين والجهات العامة ومؤازرة الجهات المختصة ,كما حافظت على استقرار العمل في محطة المعالجة المركزية وتشغيل ثلاث محطات في الريف.

والآن وبعد عودة الأمن والأمان  للمدينة قامت الشركة بالكشف عن الشبكة حيث تبين وجود أضرار كبيرة لحقت بالخطوط الرئيسية والفرعية تتمثل ب:

1- تفجير غرف التفتيش 2- سرقة أغطية الريكارات 3- تكسير الخطوط وإزالة أجزاء منها لتحويل المياه الى خطوط أخرى  أو الى الشوارع الرئيسية بغية استخدامها كأنفاق.

وبرعاية كريمة من الحكومة باشرت الشركة بتأهيل الأجزاء المتضررة وحسب الأولوية بما يحقق عودة الحياة للمدينة.

اضف تعليق

إعلانات المجلة انقر التالي لترى إعلانك

استطلاع الرأي

الى أين تتجه الأمور بين الولايات المتحدة - روسيا
 

تابعونا على :

تابعونا على فيس بوك

البحث في الأرشيف

النشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني للاشتراك


السابق التالي