:: الفنان عبد الرحمن قويدر عامل بوفيه قبل ذهابه إلى رومانيا :: الرئيس الأسد لوفد نواب الجبهة الشعبية للاحزاب الوطنية التونسية: أحد أخطر أشكال الحرب الإرهابية التي تتعرض لها سورية والمنطقة يتمثل في محاولة ضرب الهوية والثقافة العربية :: اللجنة الاقتصادية برئاسة المهندس خميس تناقش المسودة الأولية لمشروع قانون الجمارك :: الرئيس الأسد يصدر قانونا بتعديل رسوم تراخيص حيازة الأسلحة ومحلات إصلاحها :: وزير الثقافة : لن ندخر أي جهد في إعادة الألق للمدينة الأثرية :: بتكليف من رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس تفقد وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف تنفيذ المشاريع التنموية والخدمية التي أطلقها الوفد الحكومي في زيارته الاخيرة إلى محافظة اللاذقية. :: الفنان السوري سامر كابرو "صباح الخير يا أمي" :: مجلس الوزراء يوافق على مشروعي قانون البيوع العقارية وإعفاء الآلات المستوردة لصالح المنشآت الصناعية من الرسوم :: مسلسل "سايكو" في لبنان مع المخرج كنان صيدناوي والنجمة النجمة أمل عرفة :: الممثلة اللبنانية نور صعب بدور "ميرال" :: الرئيس الأسد: الحصار الغربي ضد سورية يلعب دوراً مكملا لما يرتكبه الإرهابيون :: الرئيس الأسد لوفد برلماني أوروبي: السياسات الخاطئة التي انتهجتها العديد من الدول الأوروبية تجاه سورية والمنطقة عموماً أدت إلى انتشار الإرهاب :: الرئيس الأسد لوفد برلماني أوروبي: السياسات الخاطئة التي انتهجتها العديد من الدول الأوروبية تجاه سورية والمنطقة عموماً أدت إلى انتشار الإرهاب :: الرئيس الأسد: أي قوات أجنبية تدخل سورية دون دعوتنا أو إذننا هي قوات غازية :: أول طفل سوري ينصب سفيراً للنوايا الحسنة ::


الثلاثاء, 10 أيار/مايو 2016 14:54

المذيعة شيرين يوسف ابراهيم: هاجس الإعلام يشغل تفكيري, ونجاحي كمذيعة يبدأ من ذاتي.

قييم هذا الموضوع
(0 صوت)

لم تكن البداية في مجال الاعلام، بدأت كفنانة تشكيلية ومع الوقت بدأ هاجس الاعلام يشغل تفكيري بعد عملي في قسم التسويق في عدة مجلات محلية. وبعد فترة بدأت ابحث عن فرصة تقربني أكثر من مجال الاعلام الحقيقي فكان الطريق الى احدى القنوات التي كانت السبب الاساسي في دخولي عالم الاعلام وبعد هذا اتجهت للانضمام الى الفريق العامل في اذاعة القدس كخطوة جدية للتعلم الاكاديمي و بداية بحث عن الاحتراف الاعلامي. حوار علا عادل خدوج

* الى أي مدى يؤثر نجاح العائلة في نجاح المهنة ؟

النجاح علاقة تراكمية، والبناء الاسري الجيد من أهم أنواع النجاحات والحب والحنان الاسري من اهم مقومات هذا النجاح ويأتي في المرتبة الثانية النجاح المهني للأسرة,هذا النجاح على الصعيدين العاطفي والمهني والذي وهبتني اياه عائلتي كان سببا اساسيا في اصراري على متابعة الطريق لأصل الى النجاح بمعناه الحقيقي ولأستحق ثقة عائلتي بي.

* ما هو التحدي الاصعب الذي واجه عملك ؟

التحدي الاصعب الذي يواجهني في هذا الطريق هو ايجاد الفرصة الحقيقية وذلك كوني محجبة فهذا يضعني دائما في موقف الدفاع عن حلمي أمام تقاليد بيئتي بالإضافة الى صعوبات أوجدتها الازمة السورية، فنحن كسوريين أولا وكمشتغلين في الاعلام ثانيا وجدنا أنفسنا في حالة رفض عربي ودولي مما يقلل من فرص العمل لنا اما على الصعيد المحلي قلة الفرص تأتي نتيجة بعض المحسوبيات واحتكار المهنة للبعض دون سواهم.

*ما رأيك بالجيل الجديد  من المذيعات ؟

لا أعتقد أنني في وضع يسمح لي بإعطاء الرأي بالجيل الجديد لأنني أساسا أنتمي إلى هذا الجيل ولذا أترك للأخرين إعطاء هذا الرأي، لكن أتمنى أن اسمع من الاخرين النقد البناء وألا يكون هذا النقد بقصد الاهانة او التقليل من قيمة ما نفعله كمذيعين جدد، وللأسف هذا ما نتعرض له ولكن مع الوقت يصبح لدينا القدرة على انتقاء ما نسمعه فنأخذ منه ما يدفعنا للأمام ونترك مالا قيمة له.

* ما مقومات المذيعة الناجحة  اليوم؟

مقومات النجاح في أي شيء يبدأ من الذات، ونجاحي كمذيعة يجب أن يبدأ من ذاتي، والعمل على بناء ثقافة تناسب طموحي وهذه الثقافة يجب أن تتراكم ويجب أن تكون مأخوذة من الكتب ومن الحياة على حد سواء.

وبشكل أدق يجب أن تتمتع المذيعة أو المذيع الناجح بقدرته على التواصل مع الناس بلغتهم و مهما بدت تلك اللغة بسيطة، وأن يكون قادرا على الاداء السلس والعميق بذات الوقت، وعادة المواضيع ونوعية البرامج المذاعة هي التي تحدد للمذيع أسلوب الاداء ولغتها وثمة مقومات أخرى أعتبرها ثانوية لكنها مرغوبة وضرورية كالظهور الحسن والالتزام بتعليم النطق السليم واللغة النقية كأداة اساسية لنجاح المذيع.

* كلمة أخيرة من خلال مجلة اقتصاد وفن؟

أحلم أن أجد لي بصمة خاصة في مجال الاعلام  وبالأخص في هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها بلدي ، وطموحي الاكبر أن أبتدع أفكارا ً برامجية تخص الناس وتختص بقضاياهم الحياتية بطريقة قريبة منهم.

اضف تعليق

إعلانات المجلة انقر التالي لترى إعلانك

المديرية العامة للتأمينات الإجتماعية

صالة لمار للمفروشات ( عرض خاص ) بمناسبة عيد المعلم وعيد الأم..

بمناسبة عيد الأم وعيد المعلم عرض خاص من صالة لمار حتى نهاية شهر أذار.؟!!

عند شراء أي طقم أو غرفة نوم تحصل على طاولة بقيمة 70 ألف ليرة مجاناً

( الطاولة متعددة الاستخدام وقابلة للفك والتركيب).

بيع وتفصيل كافة أنواع المفروشات المنزلية والمكتبية وبجودة عالية وأسعار مناسفة.

مع استعداد كامل لتصميم ديكورات لفرش المنازل والمكاتب كافة.

بإشراف : م. مهند عليان
العنوان : طرطوس طريق عام صافيتا – بجانب مفرق دحباش – شرق معمل الأعلاف .
موبايل : 380 298 0955
هاتف : 043368356


استطلاع الرأي

هل سيتم الاتفاق على طاولة المفاوضات في "أستانا 3"
 

تابعونا على :

تابعونا على فيس بوك

البحث في الأرشيف

النشرة البريدية

ادخل بريدك الالكتروني للاشتراك


شركة حمادة التجارية

صدر العدد الجديد من مجلة اقتصاد وفن

مركز أولمبيك الرياضي

السابق التالي